دعوة الرسل

 

 

 

أناس من عامّة الشعب، بينهم الصيّاد والعشّار والفرّيسيّ، دعاهم يسوع إليه "فتركوا كلّ شيء وتبعوه": هذا ترك شباكه، وذاك جبايته والآخر جماعته، "ليكونوا معه"، رفاق دربه الأخصّاء، يتكلّمون باسمه، وينعمون بسلطانه: "من سَمِعهم سمعه، ومن قَبِلهم قبلَهُ".

 

للمزيد......إضغط هنا