وقام من الأموات في اليوم الثالث

 

 

 

 

النقطة الزمنيّة التي في أثنائها تتحرَّر حياة يسوع الجديدة من الموت وتبتعد عن تاريخنا المائت، ليست وقتًا غير محدَّد، بل هي، في هذا التاريخ المستمرّ، "آنٌ" يمكن تحديده بما لا يَدَع مجالًا للشكّ.

 

للمزيد....إضغط هنا