روحيّة رسم إشارة الصَّليب

 

 

 

 

روحيّة رسم إشارة الصَّليب

 

رسم إشارة الصَّليب يتمُّ على على الشكل التالي:

نضعُ يدَنا اليُمنى على الجبهةِ قائلين: المجدُ للآب. ثمَّ تحت الصّدر قائلين: والإبن. ثمَّ على الكتفَين قائلين: والرّوح القُدُس.

والمقصودُ بذلك، أنَّ الآبَ يتمجَّد على الرأس، لأنَّه رأس الثالوث.

والإبن على البطن، لأنَّه وُلِدَ منذ الأزل من الآب، وتجسَّد آخر الأزمنة، في أحشاء السيِّدة العذراء وَوُلِد منها.

والرّوحُ القدس يتمجَّد على الكتفَين لأنَّه مُنبثق من الآب والابن لِما بينهما من المحبَّة والاتّحاد.

 

ثمَّ إنَّ نقل اليد اليُمنى من الرأسِ إلى الصدر، يُشيرُ إلى نزول ابنِ الله من السماء إلى الأرض لأجل خلاصنا. ونقلها من الشمال إلى اليمين يُشير إلى قيامته من الموت إلى الحياة. لأنَّه بصليبِه نقلنا من شقاء هذا العالم إلى المجد الدّائم. ونرجو أنّه سوف ينقلنا يوم الدينونة من عداد الجـِداء الذين عن يساره، إلى عداد الخِراف الذين عن يمينه. وإنّما نرسم الصَّليبَ بيدنا اليُمنى، لأنَّ المسيحَ هو يمين الآب وقوَّته.

 

 

البطريرك مار اسطفان الدويهي